اخبار الشرق الأوسط

هل يجوز الحج بالتقسيط؟ مجمع البحوث الإسلامية يجيب «فيديو» – أخبار مصر

 نشر مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف عبر حساب الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» فيديو خاص بفتاوى الحج، يجيب فيه الدكتور علي مهدي عضو لجنة الفتاوي الرئيسية بالجامع الأزهر، عن سؤال هل يجوز الحج بالتقسيط أو أن استدين لأداء فريضة الحج؟.

فريضة الحج

وقال الدكتور علي مهدي، إن الله عز وجل فرض على عباده واصطفى من عباده من وفقهم لأداء فريضة الحج فالموفقون لأداء فريضة الحج هم المصطفون من عباد الله تبارك و تعالى.

وتابع الدكتور الحديث في قول النبي صلي الله عليه وسلم «الحجاج والعمار وفد الله، دعاهم فأجابوه، وسألوه فأعطاهم» فالتوفيق لأداء فريضة الحج وعبادة العمرة من علامات محبة الله تبارك وتعالى واصطفائه لمحبة العبد، و كون المسلم حريص على أداء هذه العبادة، نقول هذه حسنة وعمل يرجى الثواب عليه.

الحج فريضة خاصة لمن لديه المقدرة

وأكد أن الله تبارك وتعالى عندما فرض الحج عباده جعل على هذه الفريضة خاصة لمن كانت لديهم المقدرة والاستطاعة لأداء هذه الفريضة، قال الله عز وجل «وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلًا»، وبين النبي صلي الله عليه وسلم أن الحج لا يكون فرضًا على غير المستطيع كذلك، تأكيدا لهذه الآية.

وأوضح مهدي: «وإجمالًا نقول غير المستطيع للحج إما أن تكون لديه السعةُ والملائةُ المالية على سداد هذا الدين إن استدان، أولا تكون لديه هذه السعة».

وتابع الدكتور علي مهدي: «لو أن رجلًا لديه من الأصول والأموال ما يمكنه من سداد الدين ورغب في الاستدانة لأجل فرضة الحج، نقول هذا أمر مشروع ولا حرج فيه».

كما لفت إلى أنه إذا كان الإنسان ليست لديه السعة المالية ولا المقدرة على سداد الدين حينها، إذا ننصحه بعدم الاستدانة، مضيفا: «لماذا؟» لأن الحج في حقه ليس فريضة وأداء الدين فيه كلفة شديدة جدًا فنفس المؤمن تمنع عن دخول الجنة بسبب الدين حينها إذا لا ننصحه بالاستدانة من أجل الحج، وفي كل الأحوال لو أن الإنسان استدان وأدى فريضة الحج فقد صح حجه وبرأت ذمته.


المصدر: اخبار الوطن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.