اخبار الشرق الأوسط

«تعمل في الظلام ولا تعرف النور».. الخرباوي يكشف خبايا «الإخوان» – مصر

كشف ثروت الخرباوي، المفكر السياسي والخبير في شؤون الجماعات الإسلامية، أن التنظيم السري لجماعة الإخوان الإرهابية في تونس، يعرف باسم «كتيبة جنود الخلافة»، كما أن هناك كشوفًا بأسماء وهمية، في قضية تمويل حزب النهضة في تونس، مصدرها التنظيم الدولي للإخوان في لندن.

نتوقع القبض على راشد الغنوشي خلال الفترة المقبلة

وأضاف «الخرباوي» ، خلال حواره في برنامج «مساحة حرة»، مع الإعلامي إبراهيم عثمان، الذي يُعرض على شاشة «الحدث اليوم»، أن راشد الغنوشي رئيس حزب النهضة، تلقى تمويلات ضخمة من الخارج، وهذا الأمر أحدث خلافات ضخمة داخل الحزب، حيث أن رفيق عبد السلام زوج ابنة الغنوشي، عقد مؤتمرا صحفيا، يتهم فيه الأخير بتعطيل الحياة السياسية في تونس، ويتوقع أن يتم القبض على راشد الغنوشي خلال الفترة المقبلة، وهذا الأمر يترتب عليه نشوب مواجهات دموية بين الشعب التونسي والإخوان.

جماعة الإخوان الإرهابية لا تعرف النور في عملها

وأردف المفكر السياسي والخبير في شؤون الجماعات الإسلامية، أن جماعة الإخوان الإرهابية الأساس لديها العمل السري وليس العمل العام المفتوح، إذ أن الذي يعمل في الظلام من الصعب أن يعمل في النور، فجماعة الإخوان استغلت الإسلام لتوجيه الأشخاص، كما أن جماعة الإخوان الإرهابية لا تعرف النور في عملها ولكنها دائمًا ما تعمل في الظلام في العمل التنظيمي الخفي أو السري.

الرئيس قيس سعيد أفسد مخططات الجماعة الإرهابية

وأوضح أنه حتى عندما قررت جماعة الإخوان العمل في العمل العام المفتوح من خلال النقابات فشلت فيه، حيث إن المؤسسات كانت تُدار لمصلحة الجماعة وليس للمصلحة العامة للدولة، «جماعة الإخوان في تونس عطلت المحكمة الدستورية حتى تتمكن من السيطرة عليها، لكن جاء الرئيس قيس سعيد وأفسد مخططاتهم بحل البرلمان وإقالة الحكومة، ورفع الحصانة عن كل أعضاء البرلمان، وتجميد كل سلطات مجلس النواب، وإعفاء رئيس الوزراء هشام المشيشي من منصبه».


المصدر: اخبار الوطن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *