اخبار الشرق الأوسط

نحتاج إلى تفعيل التبرع بالأعضاء وزيادة عدد المستشفيات

أستاذ جراحة الكلى: نحتاج إلى تفعيل التبرع بالأعضاء وزيادة عدد المستشفيات

الدكتور بدير على الدين الباز، أستاذ جراحة الكلى بجامعة المنصورة

قال الدكتور بدير على الدين الباز، أستاذ جراحة الكلى بجامعة المنصورة، ورئيس برنامج زراعة الكلى بمركز الكلى فى المنصورة، إنه لا توجد دراسات مؤكدة عن وجود ارتباط بين الإصابة بكورونا والفشل الكلوى، مؤكداً أن توجيهات الدولة بشأن التوسّع فى عمليات زراعة الكلى وزيادة المخصّصات خطوة إيجابية، ويجب تكاتف الجهود لمواجهة تفشى المرض.

وأضاف «بدير» في تصريحات خاصة لـ«الوطن» أن 30% من أمراض الكلى مجهولة الأسباب، وبنك «الجينوم المصرى» خطوة على الطريق الصحيح، ونحتاج إلى خطوات مماثلة بالجامعات، وضرورة تفعيل التبرع بالأعضاء للمرضى، وزيادة عدد المستشفيات والكوادر الطبية وعدد العمليات.

جامعة المنصورة: 30% من أمراض الكلى مجهولة الأسباب

وأضاف: «هناك جهود كبيرة تبذلها الدولة فى مكافحة الفشل الكلوى المزمن، وتقليل العبء على المواطنين والمرضى، فى تحمّل ضغوطات الغسيل الكلوى والمصروفات الكبيرة المتعلقة به، لذا اتخذت الدولة قرارات غير مسبوقة فى تقليل قوائم الانتظار الخاصة بعمليات زراعة الكلى، لأن الموضوع حياة أو موت، وخطوات الدولة نرفع لها القبعة فى تخفيف الآلام وإنقاذ الآلاف من المرضى، فبدلاً من السير فى مشوار الغسيل الكلوى الطويل المرهق، يتم إجراء عملية زراعة الكلى مباشرة».

وتابع: «كل الأمراض المزمنة فى مصر، بما فيها الغسيل الكلوى، تحتاج إلى مراكز علاجية لها، ونحن نحتاج إلى عدد من مراكز الغسيل الكلوى على مستوى الجمهورية، والارتقاء بما هو كائن، وتطويره ليُلبى احتياجات جميع المرضى، وعلى سبيل المثال مركز المنصورة للكلى، تم الارتقاء به خطوة خطوة حتى وصل إلى الصورة التى نراها حالياً، ونحتاج إلى المزيد من المراكز الطبية الحكومية فى المستشفيات العامة».

وناشد الأستاذ بكلية الطب جامعة المنصورة بضرورة الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا «كوفيد 19»، مع الالتزام بارتداء الكمامة طوال فترة التواجد خارج المنزل والاهتمام بتناول الأغذية المحفزة للمناعة، وكذلك  تجنب شرب أي أدوية دون استشارة الطبيب المختص.

لمطالعة الخبر على الوطن


المصدر:الجورنال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *