الرياضة

مجموعة الأهلي.. تقارير: المريخ السوداني يعاني من الأزمات الإدارية


11:19 ص


السبت 27 مارس 2021

كتب إبراهيم علي

ذكرت تقارير صحفية سودانية، أن نادي المريخ السوداني يعاني من العديد من الأزمات الإدارية برئاسة أدم سوداكال.

ويقع نادي المريخ السوداني في المجموعة الأولى في دوري أبطال أفريقيا رفقة النادي الأهلي، ويتذيل الفريق السوداني المركز الأخير برصيد نقطة واحدة.

ووفقاً لصحيفة “كفر وتر” السودانية، فإن أعضاء جمعية المريخ العمومية هددوا أدم سوداكال رئيس النادي السوداني، باللجوء إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، رافضين التنازل عن إقامة الجمعية العمومية للفريق في موعدها.

وقالت الصحيفة السودانية، إن أعضاء جمعية المريخ قدموا شكوى ضد سوداكال وكمال شداد رئيس الاتحاد السوداني لكرة القدم لدى الفيفا، اتهموا فيها الرجلين بتقويض النظام الديمقراطي في المريخ والدعوة إلى تعيين لجنة تطبيع بطريقة ملتوية بالتمديد لمجلس المريخ الحالي وهو ما سيعرض المريخ إلى فقدان فرصته في التمثيل في الجمعية العمومية المقبلة.

ومن جانبه، قرر نادي المريخ السوداني برئاسة سوداكال، تأجيل الجمعية العمومية التي تم تحديدها مسبقا في ٢٧ مارس الجاري إلي وقت يحدد لاحقاً.

وأصدر نادي المريخ السوداني بياناً رسمياً لجماهير النادي بخصوص ملابسات تعليق الجمعية العمومية.

وجاء نص البيان كالآتي:

تابع الجميع خلال الأيام الماضية قرار مجلس الإدارة بتأجيل موعد الجمعية العمومية التى كان مزمع إقامتها في السابع والعشرين من مارس لتحدد في وقت لاحق، حيث عكف مجلس الإدارة مؤخراً في تنفيذ خارطة الطريق المقترحة من الفيفا، إلا ان المجلس ولأسباب تتعلق بخارطة الطريق وإدراج ملاحظات الفيفا على نظام النادي لعام ٢٠١٩م رأي ضرورة تأجيل موعد الجمعية حتى يتمكن من تنفيذ خارطة الطريق بالصورة الصحيحة والعمل على إدراج جميع ملاحظات الفيفا التي أشار إليها في نظام النادي لعام ٢٠١٩م وانه وفقا للخطاب الصادر من الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بتاريخ ١٣ ديسمبر ٢٠٢٠ والمتعلق بمتابعة العلاقة بين الاتحاد السوداني لكرة القدم ونادي المريخ.

فإن النادي ومن أجل المصلحة العامة أعلن قبوله لكل مقترحات الفيفا والتزاما منه بذلك كان قد قام بتشكيل لجنة برئاسة الفريق منصور عبدالرحيم وآخرين وذلك من أجل ادراج ملاحظات الفيفا المشار إليها في الخطاب على النظام الاساسي لنادي المريخ لسنة ٢٠١٩م وقد قامت اللجنة مشكورة بإكمال مهمتها ومن جانبنا قمنا بايداع مشروع التعديلات لدي الجهة المختصة بالاتحاد العام وذلك حسب مقترح الفيفا ووفقا لاحكام النظام الاساسي للاتحاد لسنة ٢٠١٧م وبالفعل تمت الموافقة على التعديلات كما تم نشره سابقا.

ولكن بعد النشر ونتيجة للملاحظات التي وردتنا اكتشفنا ان التعديلات التي تمت مخالفة اصلا لمبادئ وأنظمة الاتحادين الدولي والسوداني خاصة فيما يتعلق بمبدأ فصل السلطات وعلى سبيل المثال لا الحصر ورد في التعديلات في المادة المتعلقة بتكوين مجلس الإدارة ان الأمين العام للمجلس وأمين المال هما من الضباط الأربعة المنتخبين علما ان لوائح الفيفا تمنع ذلك لانه مخالف لمبدأ فصل السلطات (اما فيما يتعلق باجراءات اكتساب العضوية وتجديدها فان النظام الاساسي لنادي المريخ لسنة ٢٠١٩ ولوائح النادي الداخلية حددت تماما هذه الإجراءات والمتمثله في سهولة اكتساب العضوية سواء بالحضور الشخصي او بواسطة توكيل او إلكترونيا وذلك فقا للرسوم المحددة من قبل مجلس الإدارة وحسب الفئات المقررة.

ولكن الملاحظ كما تابعتم فان هذه الإجراءات لم تتم بالصورة التي تحقق مبدأ فصل السلطات إذ ان مجلس الإدارة أصبحت مهمته هي وضع السياسات والتخطيط والإشراف ولا علاقة له باي أعمال تنفيذية او تسيرية يومية والتي هي من اختصاص الإدارة العامة بالنادي وتحديدا إدارة العضوية وموظفيها وذلك لضمان كافة حقوق الأعضاء التي نص عليها نظام النادي.

وعليه ولكل ما ورد اعلاه يتضح ان الخطوة الأولى في تنفيذ خارطة طريق الفيفا هي تعديل النظام الاساسي وانتخاب اللجان الانتخابية من قبل الجمعية العمومية للنادي وبما ان:

1 التعديلات المزمع اجازتها اتضح انها مخالفة لأنظمة وتوجيهات الفيفا نفسها.

2 إجراءات اكتساب وتجديد العضوية مخالفة للنظام الساري والمعمول به حاليا.

فإن مجلس إدارة النادي اتخذ قراره بتأجيل الجمعية العمومية التي تم تحديدها مسبقا في ٢٧ مارس الجاري الي وقت يحدد لاحقا وعقب الفراغ من مراجعة التعديلات لتتم وفق موجهات الفيفا وكذلك مراجعة إجراءات العضوية حتى يسمح للجميع بالمشاركة في تنفيذ خارطة الطريق وفقا للاجراءات القانونية الصحيحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.